Sunday, June 8, 2008

آنا...ونفسي

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


مرت السنين و الايام و لم يبقى في البال غير سؤال: ما المانع؟


قررت في يوم من الايام ان احاور (نفسي) و أدخل في مفاوضات معها ..ف(آنا) و (نفسي) في صراع مستميت...قررت الهدنه حتي اكون في وفاق معها...لعلني اجد يوما ما حلا لمعضلتي خصوصا مع اكثار اهلي و الحاحهم بسؤالهم الذي اكرهه لماذا أنت عازف عن الزواج؟

كنت دائما ما أتعلل بأن ظروف الشغل تمنعني من الزواج و بان طموحي الفعلي يظل اولا النجاح العملي و من ثم الارتباط...اقنعت (نفسي) بانني على حق و بان العائلة سوف تتركني و حالي طالما انني لم اكمل تكوين (نفسي ) و بناء مستقبلي...

ومرت الايام و السؤال اخذ يتكرر من طرف الجميع بدون استثناء... الاصدقاء... العائلة ...شاهدت نظرات الاستغراب قرأت سؤالهم ما الذي يمنعه كل الذي يتمناه غيره من الشباب هو يملكه... ما المانع إذن... (انا) و ( نفسي)...تسائلنا ماالمانع؟

اين تكمن مشكلتي؟ فإنه عليَ حلها...اليست المعرفه طريق للنجاح...نعم هي كذلك...

قررت ان اضع جدول اسطر فيه اهم مجريات حياتي, اهم المشاكل التي صادفتني, إمكانياتي... وقدراتي...و من خلال هذا العمل ممكن ان اصل الى كشف اسراري و التوصل الى طريقة لمعالجة أصل الداء إن وجد...

للاسف بعد الفحص و التمحيص لم اجد اي داء فقط شيئ من الاختلاف في توجهاتي الجنسيه التي لا اقدر السيطره عليها بالرغم من محاولاتي المتعدده لقهر ذاك الاحساس الذي يجعل فكري مشتتا كلما صادفت ذكرا...نعم انها المثلية...حاولت مرارا وتكرار قتال ذاك الداء...استعنت بالانترنت من اجل تثقيفي (انا) و ( نفسي) وحملنا على مجابهة المرض من خلال اساليب الوقايه التي تعددت بتعدد المراجع التي اعتمدنا عليها...

ما اصل المشكل سألت (نفسي)؟ لا اعرف كانت الاجابة من (الانا), و لدت هكذا و لا اعرف السبب.

كيف يؤثر المرض عليك من جديد طرحت (نفسي) السؤال؟ انه يشتت تفكيري كلما رايت شابا جميلا تراني منجذبا اليه...و هكذا تمت المباحثات الزوجية بين (الانا) و (نفسي)

يعني المرض محصور في فئة الذكور الجميلة؟ نعم ...و لا

كيف هذا؟ اي نعم انا مغروم بالذكور لكن كلمه الجمال هي كلمه نسبيه لان الجمال يختلف من شخص لاخر...ممكن الجميل عندي هو قبيح عند غيري.

كيف حاولت التغلب عليه؟ باعتماد الوازع الديني و الخوف من الاخرة و العقاب في النار...كل هذا مش كافي...فالاحساس لا يفارقني ولربما زاد واستفحل مع سفراتي للبلدان الاخرى اين اقابل اجمل البشر...فانا ممكن اضعف و انهار امامهم...فما هو الحل؟

و الله لا اعرف اجابت (نفسي) ثم استطردت...لديك 3 حلول.

اولا: الانتحار و هذا اخف الاضرار...لكن هذا حل مرفوض لانك مؤمن و مسلم و عقيدتك الاسلاميه تحرمه ...اذن هذا الحل لا ينفعك.

ثانيا: القبول بالامر الواقع و العيش مع مرضك الذي هو جزء منك...نفس الحل سترفضه لان المجتمع الذي تنتمي اليه لا يوافق على ذلك.

ثالثا و اخيرا: الاستعانه بصديق...ممكن اللجوء الى طبيب نفساني...هذا هو الحل المتبقي...

تعرفي يا (نفسي) انك على حق...هو ملجئي الوحيد و عليَ اللذهاب اليه...متى و الله لا اعرف...اعيش اليوم صراع نفسي اتمنى الربح فيه...لوانتصرت على خوفي اكيد المرحله التاليه ستكون الطبيب النفسي...اذا شاء الله


7 comments:

hade48 said...

صديقي السندباد

شعرت سابقا بما انت تشعر به الآن
عشت فترات عصيبة جدا
وصراعات كثيرة مع نفسي
فكرت في نفس الحلول الثلاثة التي خطرت على بالك
لكنني اختلف عنك في انني عشتها واقعا
جربت الانتحار
والطبيب النفسي
والآن اعيش مع نفسي كما انا
تقبلت نفسي اخيرا
ستصل انت ايضا لذات المرحلة
فلا الانتحار ولا الطبيب يستطيعان مساعدتك
عزيزي تقبل نفسك كما انت
واحتفظ بنقودك ولا تنفقها
على مالا فائدة منه
بلا دكتور بلا بطيخ
اتكل على الله وتقبل ذاتك
قم وصلي ركعتين لله
على نية الوصول للطمأنينة
كفاك احساسا بالضياع والتخبط

طيب بما انك بتسافر ومابعرف شو
تعا زيارة لعنا
:)

بركي بنلاقيلك نصيبك هون
:P
تحياتي ياحلوو

السندباد said...

اهلين عزيزي هادي
تعرف سعيد جدا باللي كتبت في الكومنت...لطف منك انك تعطيني لمحه صغيره على تجربتك هع الحياه...شو انت بتعزمني فين على العش الي انت ساكن فيه... بس انا ما ارفض هيك دعوات خصوصا من العصافير...انا بخاف لو اجوع اغور عليك و اكلك...تعرف انت شجعتني ان اكتب على بعض اللقاءات التي حصلت معايا في الشغل بمختلف البلدان التي زرتها في اطار العمل...هي مجردمسامرات لم تتعد يوما الحب العذري بين شابين...يلا سلام و اكتب شيئ جديد بالبلوق وكفايه كسل...يا عصفور

عاشق ياسمين الشام said...

مشكلة ضغظ الاهل و المجتمع علينا من أجل الزواج مشكلة نحن جميعنا نعاني منها ، ربما أنا شخصياً لا أعاني منها في ال مرحلة الحالية و لكن لا بد أن يأتي يوم و أمر بهذه المشكلة.

إذا كنت تعتقد أن مثلية مرض و أنك ستلجأ للطبيب النفسي للمعالجة منه فهذا خيارك ، انا برأيي أنه و لا ألف طبيب نفسي لن يفيد فما نحن فيه هذه هي طبيعتنا و لا سئ سيغيرنا ، انا آسف لا أقصد احباطك و لكن هذا هو واقعنا ، برأيي اقبل نفسك كما أنت ، و لو كنت تعاني من ضغط الأهل و وسط الذي تعيش فيه ، حاول أن تبتعد.

هذا كان رأيي و بالنهاية هذه حياتك و القرار عائد لك و أنا أتمنى لك التوفيق في أي خيار تختاره.

تحياتي

السندباد said...

اهلا عاشق
مسرور على الاستفاضه في شرح وجهة نظرك...كلك دوق...
حبيت اعقب فقط...اشاطرك الراي في ما قلته المثليه خلقت معانا و ستموت معانا...هي جانب خفي من شخصيتنا لكن لا محاله ان ننكره...الذهاب للطبيب النفسي لم يكن يوما للتخلص من المثليه بل على المكس للمساعدة على تقبلها و استرجاع الثقة التي سلبت مني بطريقة غير مباشره كوني اكتشفت ان ما اعانيه مرفوض من طرف المجتمع و العقيده...نحن لا نعاني مرضا جسمانيا بقدر ما نعاني من عدم قبولنا لانفسنا...و هذا هو مربط الفرس..مشكور عزيزي على المرور الكريم...

عاشق ياسمين الشام said...

يمكن أنا فهمت نقطة الطبيب النفسي غلط ، شكرا عالتوضيح صديقي سندباد.

تحياتي

ذبحني الهـم said...

السلام عليكم

مصادفه وجدت هذه الصفحه .. اولا تعجبت لانك مثلي مثل ما تقول .. لكن واصلت القراءه واسفت لحالك لانك تعيش صراع مع نفسك .. اول شي ابيك تحطه في بالك انا مااحكم عليك ولا ودي كلمه من اللي بقولها تضايقك .. انا من فتره قريت روايه غيرت نظرتي للجنس الثالث .. اللي هي ( معاناه جسد للجنس الثالث) فعلا تغيرت نظرتي لهم قبل كنت احس انه تافهين ويبون يمشون حسب رغباتهم .. لكن لما قريتها صرت احس ان ورى كل جنس ثالث قصه والمفروض ما نحكم عليهم .. وانا بقولك ترى الحل موجود والله ما خلق داء الا وله دواء ارجووووك لا تياااااااااااس لاتياااااااس ..واعلم ان الله يحبك وحطك في موضع اختبار وامتحان .. ليش انت اكيد بتسال نفسك هالسؤال .. تدري ليش لان الله يحبك .. وصدقني هالمسائله لها حكمه الله العالم فيها .. وان شاءلله ترتاح من هالصراع اللي تعيشه ومن هالخوف والله ينور لك فلبك ويشرح صدرك .. ولا تترك نفسك لعبه في ايدي الاخرين وتذكر ان الله معك .. ويراك ..
وانا اتمنى لو اقدر اساعدك .. بس اتمنى انك تفكر صح وترجع للوضع الطبيعي .. للفطره ..
وشوف دكتور يمكن يساعدك .. يمكن ما تدري ^_^
تمنياتي لك بدوام الصحه والعافيه وراحه البال

ذبحني الهـم said...

متاكده انك انسان طيب وفيك الخير
والدليل الايه القرانيه ايه الكرسي
.. الله يحفظك ياخوي من كل مكروه
واسفه لو كلمه مني ضايقتك ..

اتمنى لك الخير